شركة خالدة تصنع المعجزات و تزايد فى عهد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية

2019-09-01 20:17:23


كتب. أيمن درويش.


خالده إسم عريق توالى قياداتها عظماء بالقطاع منهم من خرج للتقاعد وآخرين موجودين الآن .
هذه الإنجازات تزايد فى عهد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية الذى يبذل قصارى الجهد لتحقيق الأهداف المقرره فى الإنتاج وسد التناقص الطبيعى والارقام التى بين يدينا الآن تؤكد صدق كلامنا 


فى إطار خطة وزارة البترول والثروة المعدنية لزيادة الإنتاج والاحتياطى من الثروة البترولية لتأمين احتياجات السوق المحلى ودعم الاقتصاد الوطنى تم الانتهاء من معالجة البيانات لبرنامج المسح السيزمى ثلاثي الأبعاد لمنطقة غرب كلابشة بإجمالي مساحة 1800 كم2 ، كما تم تنفيذ برنامج المسح السيزمى ثلاثي الأبعاد لمنطقة شوشان بإجمالى مساحة 2150 كم مربع بنسبة ٦٥ % من تلك المرحلة وجاري حاليا العمل علي معالجة البيانات السيزمية للبرنامج.



وأوضحت نتائج الأعمال التى عرضها المهندس خالد موافى رئيس شركة خالدة للبترول على المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن الشركة أتمت في سبتمبر 2019 أربعة وثلاثين عاما من العمل الجاد الدؤوب فى مجال البحث والاستكشاف كواحدة من أهم شركات إنتاج البترول في مصر وأنها تدير 15 منطقة امتياز على مساحة حوالي 14 ألف كم مربع وانها نجحت فى إنتاج اكثر من مليار برميل زيت خام ومتكثفات و5 تريليون قدم مكعب غاز منذ تأسيسها، وأنها حرصت طوال تاريخها على تحقيق معادلة قطاع البترول فى الإنتاج وهى تعظيم الإنتاج وزيادة الاحتياطي بالإضافة إلى ترشيد الإنفاق والالتزام بأداء عمليات آمنة لجميع الأنشطة في ظل منظومة متكاملة ومتوافقة مع الإجراءات والتطبيقات القياسية للسلامة والصحة المهنية وحماية البيئة.
وأوضحت النتائج أن متوسط الإنتاج اليومي خلال العام المالي 2018/2019 بلغ حوالي 162 ألف برميل زيت خام ومتكثفات، وحوالى 752 مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى، فيما بلغ متوسط الإنتاج اليومي من البوتاجاز حوالي 1700 برميل.
وقال موافى أنه استمراراً للأداء المتميز الذي اتسمت به في مجال البحث والتنقيب وإنتاج الزيت والغاز فقد تم خلال العام المالي الماضى تحقيق مزيد من الإنجازات و التى تأتى تتويجاً لجهود العاملين وتعكس الدعم غير المحدود الذي تتلقاه الشركة من الوزارة والتعاون البناء للشريك الأجنبي ، وأضاف أن الإنتاج شهد خلال العام المالي الماضى تحقيق أرقام قياسية غير مسبوقة حيث سجلت خالدة أعلى معدل إنتاج يومي من الزيت الخام تجاوز 141 ألف برميل في أبريل الماضى ، كما شهد العام أعلى إنتاج سنوى للزيت الخام فى تاريخ خالدة بتحقيق اكثر من ٤٩ مليون برميل ، وأوضح أنه تم إنفاق 667 مليون دولار ، وتحقيق 16 كشفاً بترولياً بنسبة نجاح تصل الى 80% وقد ساهمت هذه الاكتشافات بالإضافة إلى عقود التنمية فى إضافة إحتياطى يقدر بحوالي 28 مليون برميل مكافىء من الزيت الخام. ورصدت النتائج انه من بين الاكتشافات المميزة التي تحققت ، كشف غرب قصر– ×١ وكشف غرب هيرونيفر – 6X وكشف جنوب شرق منصور– 1X و كشف شمال تانجو– 1X، وكشف بيرونى– 1X .
وأشار موافى إلى أنه تم خلال العام المالي الحالي حفر 43 بئرا لتنمية الاحتياطيات المؤكدة وتأكيد الاحتياطيات المحتملة والممكنة منها 36 بئراً منتجة للزيت الخام و4 آبار منتجة للغاز، كما تم تنفيذ 160 عملية إعادة إكمال منها 64 عملية بحقول الزيت و12 عملية بحقول الغاز الطبيعي ، بالإضافة إلى استكمال حفر وإكمال 27 بئراً استكشافية.
وأشار إلى أنه تم الانتهاء من إنجاز العديد من المشروعات من أبرزها الانتهاء من المرحلة الأولى من مشروع تطوير حقول كلابشة وتطوير حقول مينيس للإنتاج ونقل محطة ضواغط شمس لمنطقة طارق وإنشاء شبكة من خطوط الضغط العالي بطول 16 كم ، هذا بالإضافة إلى تركيب وعاء فصل الغازات بمنطقة جاد والانتهاء من تطوير كفاءة فصل المياه بمنطقة السلام.




موضوعات ذات صلة