الزواوى وعلي شرشر في ندوة البحيرة الأولي لمطبقي المبيدات على مستوي الجمهورية

2019-09-08 22:40:36


كتب/ سمير أبو السعود

عقد اجتماع تمهيدي للشباب الذي تقدم للتسجيل في دورات مطبقي المبيدات بالبحيرة بقاعة التعاون بمديرية التعاون الزراعي بدمنهور
وحضر الاجتماع نيابة عن المهندس محمد اسماعيل الزواوي وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة المهندس ناجي السيد حسن مدير عام الزراعة والدكتور علي شرشر مسئول البرنامج بالبحيرة والمهندس عبد المنعم دمين مدير عام المكافحة و الاستاذ محمود مازن من ادارة التعاون والمهندسة رضا صالح قسم المبيدات بالمديرية والمهندس محمد عبدالمنعم فايد منسق برنامج مطبقي المبيدات بالبحيرة .
وتحدث م.ناجي السيد حسن وعبر عن سعادته بالحضور الهايل والاقبال الكبير علي الدورات وشكر السادة القائمين علي التنظيم والتنسيق لهذه الدورات والتي جعلت من البحيرة رقم واحد علي مستوي الجمهورية .
وأوضح للشباب الدور التي تقوم به مديرية الزراعة في تقديم الخدمات المختلفة للمزارعيين والمجتمع بصفة عامه من خلال الحرص الدائم علي التواصل المستمر من خلال قيادات المديرية ومهندسيها مع المزارعيين لتقديم جميع الخدمات المتاحة من اجل المزارع والزراعة المصرية .
وتحدث م.عبد المنعم دمين عن دور ادارة المكافحة واهميتها في المحافظة علي البيية وتوفير غذاء امن وسليم حفاظا علي صحة المواطن .
وتحدث ا.محمود مازن عن دور التعاون الزراعي في دعم الفلاح والعمل علي توفير كل الاحتياجات الخاصة به .
وتحدث د.علي شرشر عن دورة مطبقي المبيدات واهميتها بالنسبة للبلد من حيث توفير غذاء امن وخالي من متبقيات المبيدات من خلال تدريب نظري وعملي علي الاستخدام الامثل والامن للمبيدات والتعريف بما تهدف الدولة من اقامة هذة الدورات .
تحدثت م.رضا صالح عن دور المبيدات في المكافحة وكيفية العمل علي استخدام امن وامثل لهذة المبيدات من اجل الحفاظ علي البيئة وتوفير غذاء خالي من المبيدات حفاظا علي صحة الانسان والحيوان .
وتحدث م.محمد فايد عن الدورات وان محافظة البحيرة تعد رقم واحد علي مستوي الجمهورية في تدريب الشباب تحت شعار التدريب من اجل التشغيل وان الشباب بعد اجتيازة لتلك الدورة يصبح مؤهل لسوق العمل وتوفير فرص عمل مختلفة من خلال الشركات الزراعية وان هدفنا في الوقت الحالي هو اعداد مطبق مبيدات مؤهل ومدرب لسوق العمل .
وفي نهاية الاجتماع ردد الجميع ..تحيا مصر ..تحيا مصر ..تحيا مصر .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏




موضوعات ذات صلة