الإعلامية نيبال جبر تناقش قضية العنف ضد الزوج في برنامجها "ساعة مع نيبال"

2019-10-04 15:31:01


 

وليد جمال 

طرحت الإعلامية نيبال جبر موضوع هام للنقاش، خلال حلقة خاصة من حلقات برنامجها التليفزيوني "ساعة مع نيبال" ، المعروض عبر فضائية "الصحة والجمال" ودارت أحداث الحلقة حول تعرض الزوج للعنف داخل الأسرة، ولماذا أصبحت تلك الظاهرة في تزايد مستمر خلال الفترة الماضية.

وأضافت "نيبال جبر" خلال الحلقة التي تحمل عنوان "قوانين الأسرة.. هل ظلمت الزوج لمصلحة الزوجة ؟" ، أن ظاهرة العنف ضد الرجال قضية غريبة ومختلفة، حيث يعرف دائماً أن العنف يكون من الرجل للمرأة، فهل هناك أسباب شدت على عضد الزوجة وجعلتها تمتلك القوة الكافية لتعنيف الزوج دون خوف أو رهبة.

وأشارت "جبر" إلى أن هناك بعض الدراسات وتحليلات علماء النفس والإجتماع، التي لخصت فكرة تعنيف الزوجة للزوج إذا توافرت بها واحدة من ثلاث أمور، وهي أن الزوجات دائماً يمتلكن المبررات الكافية لأي فعل يقدمن على عمله وأنه يمكن أن تكون المرأة المعتدية على زوجها لديها أسباب ومبررات خاصة وقوية.

كما أن الدراسات أشارت أيضاً إلى أنه يمكن أن تكون هناك فروق طبقية بين الرجل والمرأة، مما يجعلها تنظر إليه بعين التكبر والاستعلاء، أو أن المرأة لديها مرض نفسي واضطرابات عصبية تجبرها على فعل ذلك دون وعي كافِ بما تفعله، وأن آثار ذلك المرض لابد وأن تنعكس بالسلب على الزوج والآبناء أيضاً.

 

وطرحت الإعلامية نيبال جبر تساؤلاً هاماً في إطار الموضوع الخاص بالحلقة، هل الرجل الذي يمارس عليه العنف من المرأة صاحب شخصية ضعيفة؟، أم أن الزوجة تستمد قوتها من الحقوق التي شرعها القانون لصالحها ما دامت هي الحاضنة للأطفال، وبالتالي تعنف الرجل دون إكتراث لما سيحدث فيما بعد.

واستضافت نيبال جبر الضيفين المستشار ميشيل حليم، المحامي بالنقض، والأستاذة أشجان البخاري محامية وناشطة في حقوق المرأة ، وذلك لطرح وجهات النظر المختلفة لموضوع الحلقة، ومناقشته من الجانب القانوني.




موضوعات ذات صلة