ضغوط الحياة والبعد عن خطوات الشيطان وكيفية التعامل مع ضغوط الحياة

2019-11-23 22:50:24


كتبت / فاطمة حسن

منذ إن وجد الإنسان على الأرض وهو معرض للضغوط والصدمات والأزمات فهو يسعى دائماً لتجنب المخاطر والدفاع عن نفسه

ومن المؤشرات ضغوط الحياة التي يتعرض لها الإنسان

الضغوط النفسية : وتتمثل في القلق والشعور بالخوف والإحباط، وعدم التوافق والتكيف الإجتماعي والنفسي. الضغوط الإجتماعية : وتتمثل في ضعف العلاقات الإجتماعية، والعزلة، والتفاعل مع الآخرين. الضغوط الأسرية : وتتمثل في الصراعات الأسرية، الإنفصال، تربية الأطفال.

الضغوط الإقتصادية : وتتمثل في تدني مستوي المعيشة، والأزمات المالية أو فقدان العمل. ضغوط العمل : وتتضمن العمل المكثف أو القليل، والصراعات مع الرؤساء والمشرفين في العمل. الضغوط الصحية : وتتمثل في ضعف مستوي الرعاية الصحية. ضغوط عاطفية: العاطفة لدي الإنسان غريزة اختصها الله عن البشر دون باقي المخلوقات، وعندما يعاق الإنسان في طلب الزواج والإستقرار العائلي بسبب الظروف الإقتصادية، يشكل ذلك ضغط عاطفي تكون نتائجه نفسية مما يجعله يرتبك في حياته اليومية
نلاحظ هذة الايام ظاهرة غريبة كثرت الخلافات فى كل مكان
ونجد عدم استحمال البعض ما يمر به ويقوم بعض الشباب بالانتحار ويقوم بشنق نفسه مثال وبث فيديو مباشر
ولكن لو نظر كلا منا لوجد نفسة أفضل من غيره بكتير أن الله أعطانا الكثير من فضلة ويجب علينا أن لا نتابع خطوات الشيطان وان نحمد الله وأن نعرف أن مع العسر يسرا

ويجب علينا التعامل مع ضغوط الحياة
عن طريق الحفاظ على الصحة وممارسة الرياضة بانتظام ،الحصول على قسط كافي من النوم، يجب على الشخص أن يحاول أن يكون هادئاً، ويعرف كيف يتعامل مع الضغوط العديدة الموجودة حوله،أن تخفف التوتر، ومحاولة تجنب القيام بردود الفعل القوية ،والتعامل مع المصاعب والمشكلات كأمر لا بد منه في الحياة،
تحمل مسؤولية القرارات الشخصية والتصرفات الذاتية.
حفظ الله شبابنا وبناتنا وجعلهم في تقدم ونجاح




موضوعات ذات صلة