بالصور تنظيم المؤتمر الدولي للتبادل التجاري والإستثمار

2020-02-01 17:03:23


متابعة: رامز روحي

نظم ليلة أمس بقاعة الحرس الجمهوري مؤتمر برعاية المجلس الإقتصادي العالمي للتبادل التجاري والإستثمار بالوطن العربي وأفريقيا التابع للمصرية الوطنية ش،م،م.

 تحت شعار مصر العبور في عهد فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي

وبحضور اللواء عبدالسلام محجوب الوزير الأسبق لوزارة الدولة للتنمية المحلية ، ومستشار مجلس التعاون الدولي والعلاقات الدبلوماسية التابع لهيئة الأمم المتحدة ، ولواء أركان حرب صبري العدوي رئيس المجلس الأعلى للهيئة العليا بالمجلس، والعميد مجدى مصطفى رئيس مجلس إدارة شركة توكايكو المشروعات الكبرى والتمويل، وبمشاركة أعضاء الحملة المصرية لدعم الإعلام السياسي وممثلين عن ٢٨ دولة عربية وأفريقيا وبحضور كوكبة من الشخصيات العامة و فنانين وفنانات ونجوم المجتمع المدني والوطن العربي وحرصهم على دعم مصر .

سلط المؤتمر الأضواء حول إنجازات السيد الرئيس لاستكمال مسيرة النمو بخطى ثابتة ومتسارعة ، لتحسين جودة الحياة وبناء الأوضاع الإقتصادية متوازنة تليق بالوطن العربي والشعب المصري، وشهد عام ٢٠١٩ العديد من الإنجازات التي التي حققها الرئيس. 

في كافة القطاعات ،اهمة الصحة والتعليم والإستثمار والصناعة. 

فضلا عن افتتاح مدينة دمياط للأثاث ، ومحطة البضائع متعددة الأغراض في ميناء دمياط. 

 وافتتاح المرحلة الأولى من ميناء شرق بور سعيد بإجمالي ٥ كيلو ،ومحور ٣٠ يونيو بتكلفة نحو ٨,٥ مليار جنيه بجانب ٣ انفاق ببورسعيد. 

قطاع البترول ، عملت الدولة على توفير جميع مصادر الطاقة المطلوبة لإقامة المشروعات الاستثمارية والتنمية والخدمية تم تنفيذ مشروعات بتكلفة إجمالية تقدر بنحو ٧٢٨ مليار جنيه

وأسفرت جهود وزراة البترول للارتقاء بهذا القطاع الحيوي عن توقيع ٦٣ اتفاقية باستثمارات تقدر بنحو ١٤,٧ مليون دولار ، وتوقيع ٣٤عقدا بمنح تنمية نحو ١٩,١مليون دولار ، ذلك إلى جانب خفض المستحقات المتراكمة للشركات إلى ٣,٣ مليار دولار في ٣٠نوفمبر ٢٠١٧، وتحقيق ١٨٦ اكتشافا بتروليا جديدا

قطاع الكهرباء، تمكنت الدولة من مواجهة ظاهرة انقطاع التيار الكهربائي، حيث قامت بتنفيذ ١٦٩ مشروعا بتكلفة إجمالية تقدر بحوالى ٣٠٨ مليار جنية. 

ساهمت في زيادةالقدرات الكهربية للشبكة القومية الكهرباء مصر إلى ٥٢٠٠٠ ميجا وات، ففي مجال

توليد الكهرباء نفذ ۱۷ مشروعا شملت محطات إنتاج الكهرباء المركبة والبخارية والغازية. 

 بالإضافة إلى محطات الطاقة الجديدة والمتجددة والطاقة المائية بإجمالي تكلفة تقدر ٢٣,٥ مليار جنيه مصري، و ٤,٦ مليار دولار و ٦,٩٦ مليار يورو لإضافة ۲۲ ألف ميجاوات .

 وتضمنت تلك المشروعات أكبر 3 محطات مركبة لإنتاج الكهرباء بقدرات إجمالية ١٤٤٠٠ميجاوات.

  لاسيما قطاع النقل تم تنفيذما يقرب من ۳۸۳ مشروعاً، وذلك في إطار اهتمام الدولة بقطاع

و الكباري لاستيعاب حركة النقل المتزايدة مع تحقيق السيولة المرورية وعلى خدمة المشروعات القومية العاصمة الإدارية الجديدة

 ومشروع المليون ونصف مليون فدان ومدينة العلمين الجديدة، وتطوير ما يقدمه هذا القطاع. 

التعليم يعد تطوير قطاع التعليم أحد أهم ركائز التنمية للدولة ومن هذا المنطلق قامت الدولة بتنفيذ مشروعات التعليمية بتكلفة تصل إلى نحو ١٠,٩مليار جنيه مصري. 

تضمنت إنشاء ٣,٢. ألف مدرسة، بجميع المراحل التعليمية، تضم ٤٠ ألف فصل بتكلفة ٩,٤مليار جنيه، حيث زيادة معدلات إنجاز مشروعات المدراس في تقليل الكثافة الطلابية داخل الفصول.

قطاع التعليم العالي والبحث العلمي حرصا من الدولة على المواكبة الطلب المتزايد على التعليم العالي، قامت الدولة بتنفيذ ۱۸۸ مشروعا. 

متنوعا في هذا القطاع، شمل إنشاء وتطوير العديد من مؤسسات التعليم العالي، باجمالي تكلفة بلغ ٨,٤مليار جنيه؛ مما كان له أثر واضح في استيعاب أعداد أكبر، من الطلاب علاوة على إضافة برامج دراسية مميزة، كما تم تنفيذ العديد من البرامج، والمشروعات بقطاع البحث العلمي.

قطاع الصحة وفي إطار خطة الدولة للارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة للمواطنين. تم تنفيذا. 

يقرب من ۲47 مشروعاً بتكلفة إجمالية بلغت نحو ۲٤ مليار و130 مليون جنيه. 

وقد شملت تلك المشروعات الانتهاء من الإنشاء والتطوير الشامل وكذا التجهيزات الطبية لعدد ۳۷۹ مستشفى على مستوى الجمهورية. 

إلى جانب علاج ما يقرب من ١,٤ مليون مريض بفيروس «سي» بالإضافة إلى إجراء مسح طبي شامل لخمسةملايين مواطن للاكتشاف المبكر للمصابين بالفيروس، حيث من المستهدف إعلان مصر خالية من مرض" فيروس سي" في عام ۲۰۲۰.

هذا بالإضافة إلى تطوير منظومة الإسعاف وإضافة ۳۰۰ سيارة جديدة لتغطية شبكة الطرق الجديدة والانتهاء من قانون التأمين الصحي الإجتماعي الشامل.




موضوعات ذات صلة