حكاية عمارة  بلمونت بجاردن سيتي أطول عمارة في مصر 

2020-03-23 13:05:43



 

متابعة /مرفت شحاتة 

 

أمام القصر العينى الجديد ترتفع عمارة إلى 35 دورًا حتى تكاد تلامس السحاب  عمارة جاردن سيتي ذات الخمسة وثلاثين دورًا والتي أثارت أزمة بالقاهرة عام 1955، ففي بداية سنة 1950 لم يكن في العاصمة المصرية أي مبانٍ تعلو على 12 طابقا لأنه في ذلك الوقت لم تكن تستخدم التقنيات الحديثة لبناء المباني الشاهقة، كذلك لم يكن أحد يجرؤ على بنائها على أرض طينية في القاهرة.

وهو ما فتح باب الهجوم عليها بشدة في الصحف آنذاك، وأبدى المعماري الشهير ميشيل باخوم تحفظه على التصميم، وحذر السكان من خطر الزلازل وتأثير الرياح على المبنى، وصرح المهندس فايز رياض مدير مرفق المياه بأن شبكة المياه في القاهرة لا تستطيع أن توصل المياه إلى السكان في الأدوار العليا وكان وقتها الاعتماد على نظام ضغط المياه وليس الطلمبات.

وأفاد الدفاع المدني أنه لا يمكن إنقاذ السكان وقت الحريق لأنه ليس لديه سلالم بهذا الطول فارتفاع العمارة كبير، بل وصل الأمر إلى تقديم مطافئ القاهرة اعتراضاَ في مذكرة رسمية قالت فيه إنها غير مسئولة إذا ما حدث حريق بالعمارة ولم تستطع إطفاءه.

وعلى الرغم من الهجوم شبه المنظم عليها، إلا أن ذلك لم يمنع إقبال الناس على السكن في العمارة التي بدأ العمل فيها في ديسمبر عام 1955 واستغرق وضع الأساس ثلاثة أشهر لتكون معدة للسكن في شهر يوليو من نفس العام لتكون العمارة الأعلى في مصر وأفريقيا، وكانت مملوكة لسمير زلزل وحرم ثابت ثابت، والعمارة من تنفيذ المهندس المصرى نعوم شبيب الذي صمم ونفذ برج القاهرة وكان لايزال في مرحلة الإنشاء في ذلك الوقت.

وتكلفت العمارة 300 ألف جنيه، والدور به شقتان، إيجار الشقة 30 جنيها بالشهر، وكان هذا المبلغ كبيرًا ويوازي راتب موظف كبير في الحكومة آنذاك، وكان من أشهر سكان العمارة الفنان محمد فوزي، وعرفت العمارة بعد ذلك بعمارة بلمونت نسبة إلى إعلان سجائر بلمونت أعلاها.

والطريف أنه منذ خمس سنوات في عام 2011 شب حريق بعمارة بلموند داخل غرفة في شقة بالطابق العشرين نتيجة ماس كهربائى وأصيب اثنان من سكان العقار بحالات اختناق نتيجة تصاعد الأدخنة إلا أن قوات الحماية المدنية سيطرت على الحريق باستخدام سيارات الإطفاء والسلالم الهيدرولكية قبل أن تمتد إلى باقى الشقق المجاورة. 

والعمارة لا تزال قائمة في مكانها بحي جاردن سيتي وتحدت كل الانتقادات والمخاوف والتحذيرات التي تلقتها




موضوعات ذات صلة