إنني هشة ... بقلم دنيا علي الحسني _العراق

2020-05-22 22:58:09


((إننَي هَشةٌ )) 
الشاعرة / دنيا علي الحسني 
العراق --  بغداد 

أَتعرف إنني هَشة ٌ
مثلَ طفلَة مَفطومَةِ بُكاء
أَتعرف إنني حينَ تتناوشَني الغربة َ
أَهمُ بإلقاءِ نَفسي المَكسورة 
في أَقربِ قاعِ ذكرَيات
َأتعرف أنني حينَ تَلتهمني الخُلوة
أَفكر في لحظةِ تَحرير يَدي المُرتجفة بيَدِك
وفي الكُوَّة آلتي سَنَلتقي فِيها غُرَباء
وَربما في الجحيمِ الذّي 
سَينالُ من دَكاكِين فَجْري
فَتعود اليَّ, 
ََأنا الحَالِمةُ آلتي لا تَفقَهْ كَثيراً 
في قرَاءةِ الرَسائلِ 
ولا تَتعِظْ من سُفن الغُرَباءْ.